جدة
مواعيد العمل : 8ص الى 4م
هاتف المركز : 8001241118
الطاقة الإستيعابية : 400 طفل وطفلة سنوياً.
العنوان : طريق الملك عبدالعزيز، مقابل الردسي مول
الافتتاح: 4 جمادى الأولى 1420هـ افتتح هذا المركز برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبدالعزيز –رحمه الله- عندما كان وليًا للعهد لحفل افتتاحه في يوم 4 جمادى الآخرة 1420هـ. ويمثل مركز الأطفال المعوقين بجدة إضافة غير مسبوقة إلى خدمات رعاية المعوقين في منطقة مكة المكرمة، وكان صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن عبدالمحسن بن عبدالعزيز -نائب أمير منطقة مكة المكرمة حينذاك- قد قام بوضع حجر الأساس لهذا المشروع في 12 رمضان سنة 1414هـ. وتبلغ مساحته أكثر من 90 ألف متر مربع، منها 50 ألف متر مربع للمباني والمنشآت، وقدرت تكاليف بنائه وتأثيثه وتجهيزه أكثر من 78مليونًا و150 ألف ريال؛ مما يدل على ضخامة حجم هذا المرفق الذي خطط؛ ليكون صرحاً طبياً، وتعليمياً فريداً. ويتكون المركز من عدد من الوحدات والأقسام، وتعمل تلك الوحدات بصورة تكاملية وتعاونية، وبالنهج نفسه الذي تعمل به بقية مراكز الجمعية، حتى تصل تلك الوحدات في النهاية إلى تقديم الخدمة الشاملة للطفل المعوق على أعلى المستويات، وبشكل يتواكب مع آخر ما وصل إليه العلم من تقدم في الأساليب التقنية الطبية، ويضم المركز كثيرًا من الأقسام الطبية والتعليمية والتأهيلية والإدارية، بجانب الخدمات المساندة، ومساكن للأطفال، وأخرى للموظفين. وقصة إنشاء مركز الجمعية بمحافظة جدة تمثل هي الأخرى ملحمة رائعة تستوجب التوثيق، فالاتصالات لإقامة مركز للجمعية بمحافظة جدة قد بدأت منذ سنة 1410هـ (عام 1990م). فقد واكب الاتصالات مع وزارة الشؤون الاجتماعية للترخيص لإنشاء مركز جدة إعدادات وتحضيرات، فتم في 25 من ذي القعدة سنة 1411هـ رفع خطاب إلى خادم الحرمين الملك فهد بن عبدالعزيز -رحمه الله- بطلب الأراضي المخصصة لمراكز المعوقين في مشروع تحويل مطار جدة القديم، وضمه إلى النطاق العمراني، وخطاب إلى أمير منطقة مكة المكرمة آنذاك صاحب السمو الملكي الأمير ماجد بن عبدالعزيز -رحمه الله- بطلب أرض بمساحة 40-50 ألف متر مربع بجدة ليقام عليها المركز. وفي 25 من ذي القعدة تمت إفادة معالي الوزير أن نائب أمير منطقة مكة المكرمة -آنذاك- صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن عبدالمحسن بن عبدالعزيز يسعى إلى ترتيب أول لقاء مع رجال الأعمال كان ينسق له آنذاك الشيخ إسماعيل علي أبو داود -رحمه الله-، يواكبه لقاء لسيدات المجتمع بالمنطقة بمتابعة حرم سمو رئيس مجلس إدارة الجمعية خلال شهر ربيع الآخر سنة 1412هـ، إذ تبرع مكتب المهندس زهير فايز بإعداد كامل المخططات للمشروع، وإعداد الرسومات الأولية التي ستعرض في اجتماع جدة. وأحاط سمو رئيس المجلس في 7 جمادى الأولى سنة 1412هـ مقام خادم الحرمين باللقاء الذي رعاه أمير منطقة مكة المكرمة في 13 ربيع الآخر سنة 1412هـ لرجال الأعمال بجدة؛ لعرض المخططات المعمارية لمشروع المركز، وطلب قطعة أرض مساحتها 100 ألف متر مربع من مخطط أرض مطار جدة القديم ليقام عليها المركز؛ ليتم الإعلان عنها في الاحتفال المقرر في 20 جمادى الأولى 1412هـ بمناسبة مرور خمس سنوات على افتتاح المركز الرئيس للجمعية بالرياض. وتقدم سموه بتاريخ 17 ربيع الآخر بطلب الأرض الواقعة أمام جامعة الملك عبدالعزيز، التي منحت للجمعية، بموجب الأمر السامي رقم 601/8 وتاريخ 3 رمضان 1413هـ، ولم تسمح مساحتها التي كانت في البداية بحدود 20 ألف متر مربع، ورفعت إلى 30 ألف متر مربع، بإقامة منشآت المركز عليها، وأخيراً تم شراء قطعة أرض على شارع الملك بجدة بمساحة 91 ألف م2، وقد أُقيمت منشآت المركز على مساحة 50 ألف م2 منها، بينما بقيت قطعة خلفية بمساحة 41 ألف م2 ترغب الجمعية في استثمارها، للانتفاع بعائدها؛ لدعم نفقات تشغيل المركز، أسوة بأرض المنحة السامية (أرض حي الجامعة آنفة الذكر)، التي صدر الأمر الكريم رقم 735/8 في 26 رمضان سنة 1417هـ بالانتفاع بها؛ لغرض الاستثمار. وقد تم توقيع عقد تنفيذ مشروع مركز جدة مع إحدى المؤسسات الوطنية بقيمة 73.518.020 ريالً في 8 يوينو1996م، وبدايته من 12 يونيو عام 1996م لمدة 24 شهراً، ليكون تاريخ الاستلام الابتدائي حسب العقد في 11 يونيو عام 1998م، لكن الاستلام الفعلي تأخر قرابة سبعة أشهر عن هذا التاريخ. وفي إطار توجه الجمعية للإفادة من استغلال المساحات الزائدة بمركزيها بالرياض وجدة تداول مجلس الإدارة واللجنة التنفيذية كثيرًا من الخيارات، التي انتهت بالتأجير المدروس للمساحات الزائدة في هذين المركزين، بما لا يؤثر في البرنامج التأهيلي لأطفال كلا المركزين. وبعد تطبيق التجربة في مركز الجمعية بالرياض، جاءت فكرة تأجير مساحات زائدة بمركز جدة بعد تجربة ثلاث سنوات من تشغيل المركز، وهذا الأمر تم التنسيق بشأنه والتشاور عليه مع أمير منطقة مكة المكرمة السابق صاحب السمو الملكي الأمير عبدالمجيد بن عبدالعزيز –رحمه الله- ومع مقام وزارة الشؤون الاجتماعية. وتم تأجير مساحة 40% من المساحة الإجمالية للمركز منشآت المركز لشركة عقار القابضة، بموجب عقد جرى توقيعه في 29 من ذي القعدة سنة 1423هـ الموافق1 فبراير عام 2003م، مدته 25 عاماً، تبدأ من 9 من المحرم سنة 1424هـ الموافق 12 مارس 2003م بإيجار سنوي مقداره 3.5 ملايين ريال، تغطي قرابة 45% من نفقات التشغيل السنوية للمركز. وقد سبق عملية التأجير التشاور مع كثير من الداعمين للمركز الذين كانوا من السباقين لدعم نفقات إنشاء المركز، وقد باركوا هذه الخطوة، التي تجيء لمصلحة الجمعية، وتساعدها على استمرار تقديم خدماتها بالمجان للأطفال. وقد تلا عملية التأجير تعديلات بالمركز، كانت محط الإعجاب في الاحتفالية التي أقيمت في المركز بمناسبة مرور خمسة أعوام على تشغيله، وهي المناسبة التي رعاها صاحب السمو الملكي الأمير عبدالمجيد بن عبدالعزيز – يرحمه الله - أمير منطقة مكة المكرمة-حينذاك - في 2صفر سنة 1425هـ الموافق 23مارس عام 2004م، وحضرها أغلب من ساهموا في تأسيس المركز من وجهاء المنطقة وأعيانها، والمهتمين، ورجال الأعمال.