العربية للعود تدعم برنامج "بواقي الهلل"
العربية للعود تدعم برنامج "بواقي الهلل"

وقعت جمعية الأطفال المعوقين والشركة العربية للعود اتفاقية تعاون تتضمن تنفيذ برنامج "بواقي الهلل" بالتعاون مع عملاء الشركة في كافة دول العالم لدعم الخدمات الخيرية التي تقدمها مراكز الجمعية.

ووقع الاتفاقية نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية معالي الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السويلم، فيما مثل الشركة العربية للعود الرئيس التنفيذي الأستاذ عبد الله الدويش، وذلك بحضور حشد من المسؤولين في الجهتين.

وعقب توقيع الاتفاقية أشاد الدكتور السويلم بالمبادرات الخيّرة للشركات التي تبنت دعم اعمال الجمعية، مشيراً الى أن ذلك يعكس وعي تلك الجهات بمسؤوليتها الاجتماعية، وقال: "انضمام شركة كبيرة مثل الشركة العربية للعود الى نخبة الشركات والمؤسسات والبنوك الداعمة لبرامج الجمعية يعكس مدى حرص القائمين على هذه الشركة الوطنية على الوفاء بمسؤولياتها الاجتماعية، وبدورها في خدمة المجتمع، هذا الى جانب الثقة في أداء الجمعية ورسالتها الإنسانية الخيرية".

وأضاف معاليه: "الجمعية ومنذ تأسيسها قبل نحو ثلاثين عاماً تفخر بعلاقتها الاستراتيجية مع الشركات الوطنية الرائدة، وتعول كثيراً على القطاع الخاص في دعم أنشطتها وبرامجها ومساندة خدماتها". مشيرا الى ان "هذا البرنامج لا يمثل فقط مصدراً لتنمية موارد الجمعية بل يعد برنامجا توعوياً يستهدف التعريف بدور الجمعية ورسالتها في التصدي لقضية الإعاقة، ويسهم في تنمية الوعي العام بدور الناس في مساندة أبناء هذه الفئة الغالية، وكذلك يمثل مصدر سعادة وتشجيع لمئات الأطفال ولأسرهم".

وأضاف: "يسعدني بالأصالة عن نفسي وبالإنابة عن كافة منسوبي الجمعية وفي مقدمتهم رئيس مجلس إدارة جمعية الأطفال المعوقين صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز، والمستفيدين من خدماتها أن أعرب للإخوان في الشركة العربية للعود، عن خالص الشكر والامتنان لهذه المبادرة، ولحرصهم على تفعيل هذه الشراكة المتميزة".

هذا وتتضمن الاتفاقية دعوة عملاء فروع الشركة العربية للعود للتبرع ببواقي الهلل من مشترياتهم لصالح جمعية الأطفال المعوقين وما تقدمه من برامج رعاية مجانية للألاف من الأطفال في عدد من مناطق المملكة العربية السعودية.