مركز مكة يطلق العام الدراسي الجديد
مركز مكة يطلق العام الدراسي الجديد

 

 

استقبلت جمعية الأطفال المعوقين بمكة المكرمة أطفالها المسجلين في القسم التعليمي والبالغ عددهم 65 طفلاً وطفلة، حيث تم تقسيمهم على 7 فصول دراسية هي التدخل المبكر والطفولة والتمهيدي وتمهيدي متقدم وأولى فكري والمصادر، وسط منظومة تربوية وتأهيلية متكاملة، انطلقت هذا الأسبوع من خلال فعاليات الأسبوع التمهيدي، الذي يعمل على تكوين اتجاه الطفل وتيسير عملية انتقالهم من محيط الاسرة إلى البيئة المدرسية، وقامت معلمات القسم التعليمي بالمركز بعمل برنامج متكامل للأطفال المستجدين، حيث تم استقبالهم والترحيب بهم  وتقديم الحلوى والهدايا، وتعريفهم بالبرنامج اليومي وعرض فقرات تربوية مسلية من أركان تعليمية ومسابقات ثقافية وألعاب حركية، ثم تعريفهم بمراحلهم التعليمية وبمعلماتهم والأخصائيات وأقسام العلاج والأنشطة المساندة، ومنحهم البطاقات الخاصة بالجمعية، وتعريف أُم الطفل على كيفية التعاون مع المدرسة بما يجدي بالنفع على الطفل .

وأوضحت مديرة القسم التعليمي بالمركز الأستاذة سلوى شربيني بأن القسم التعليمي بمركز الجمعية استعد بكامل جاهزيته لاستقبال أطفاله المسجلين لبدء العام الدراسي الجديد، الذي اشتملت على الخطط والبرامج الحديثة كفصل المصادر الذي يعتبر من الفصول الحديثة التي تُعنى بخدمة أطفال المركز الملتحقين ببرامج الدمج في مدارس التعليم العام والتربية الفكرية والحالات ذات الظروف الخاصة مثل بعد المكان وشديدي الإعاقة بتقديم  جلسات مجدولة بالتنسيق مع عيادات العلاج الطبيعي والعلاج الوظيفي والنطق والفصول المساندة، بحيث تقدم خدمات متكاملة للطفل المسجل في غرفة المصادر  .

من جانبها، أعربت مديرة المركز الأستاذة سلاف محمد سعيد حجازي عن أملها في استفادة جميع الأطفال المعوقين من الخدمات الطبية والتعليمية والتأهيلية المقدمة من قبل المركز، مشيرة إلى أهمية دور الأسرة أيضاَ في العملية التعليمة والتأهيلية للطفل، من حيث متابعة الواجبات الدراسية وتطبيق الخطط العلاجية المقدمة من الأخصائيات للطفل، لسرعة تحسن حالاتهم وتحقيق الأهداف المدرجة لكل طفل بالمركز.