"الله يعطيك خيرها" تشارك في موسم الرياض
"الله يعطيك خيرها" تشارك في موسم الرياض

شاركت المبادرة الوطنية "الله يعطيك خيرها" التي تتبناها جمعية الأطفال المعوقين في فعاليات موسم الرياض، وذلك في إطار الانشطة التوعوية بالسياقة الآمنة ومخاطر الحوادث المرورية على الأفراد والمجتمع.

وقال مدير إدارة الاتصال المؤسسي بالجمعية الأستاذ خالد بن سليمان الفهيد "أن فعاليات المبادرة الوطنية "الله يعطيك خيرها" حظيت بإقبال كبير من رواد موسم الرياض، حيث تم عرض نموذج لمحاكاة تعرض إحدى السيارات لانقلاب في حادث مروري بسبب السرعة الزائدة، أو للانشغال باستخدام الجوال، أو عدم الالتزام بالتعليمات المرورية ومنها عدم استخدام حزام الأمان، وقد ابدى عدد كبير من الجمهور أهمية المبادرة للتوعية بمخاطر الحوادث المرورية، حتى يمكن الحد منها، خاصة وأن اثارها السلبية كبيرة في ظل تزايد عدد حوادث السيارات وما تخلفه من ضحايا ومصابين تكلف الدولة خسائر فادحة في الأرواح والممتلكات".

وأوضح الفهيد أنه بالتعاون مع الإدارة العامة للمرور تواصل المبادرة خطتها الجديدة لعام 2020 للعام السابع على التوالي عبر باقة من الأنشطة والبرامج المجتمعية المؤثرة بهدف التوسع في رسالتها التوعوية من خلال برامجها المتعددة والمتنوعة. حيث تتضمن المبادرة للعام الجديد عدد من البرامج والفعاليات وورش العمل والندوات في أماكن تجمعات العائلات للتوعية والتثقيف حول مخاطر حوادث السيارات وضرورة اتباع تعليمات السلامة المرورية. مشيرا الى أن إنه من المستهدف أيضاً تعزيز التواصل مع المدارس والجامعات للتعريف بأهداف المبادرة وزيادة وعي الشباب بالسياقة الآمنة وتجنب السرعة الزائدة وغيرها من مسببات الحوادث المرورية.

جدير بالذكر أن المبادرة حقّقت عديداً من المنجزات وأحدثت حراكاً وطنياً ومجتمعياً في قضية الحوادث المرورية التي تعد المسبّب الرئيس للإعاقة، بتوجيه وإشراف رئيس مجلس إدارة جمعية الأطفال المعوقين الأمير سلطان بن سلمان، وحرصه على تقدير الأشخاص الفاعلين في العمل الخيري والتطوعي كمنهاج أساسي في العمل، كما لعبت دوراً رائداً في رفد الجهود التي تبذلها الجهات المختصّة في الجانب التوعوي وأسهمت في رفع الوعي المجتمعي، وخفض نسبة الحوادث المرورية خلال الفترة الماضية بحسب الإحصاءات الرسمية، وقد تحقق ذلك بفضلٍ من الله سبحانه وتعالى، ثم بدعم وزارة الداخلية ممثلة بالإدارة العامة للمرور والشركاء والرعاة الداعمين لها.