العضوية الشرفية

 

 

إن برنامج العضوية الشرفية الذي طرحته جمعية الأطفال المعوقين يهدف الي تعضيد رسالتها بظهير من النخب الاجتماعية يمثلون الشركاء الحادبين على أهداف الجمعية، ويأتي في إطار حرص الجمعية على بناء شراكة دائمة مع الداعمين، ومنح العضوية الشرفية للعضو يعد بمثابة توثيق لعطاء هذه النخبة المتميزة من أبناء المملكة الذين يعدون قدوة تحتذي في عمل الخير والتكافل والوفاء بالمسئولية الاجتماعية.

ويسهم البرنامج في توطيد وشائج العلاقات الشخصية والمسؤوليات المهنية بين أعضاء الشرف من خلال اللقاء السنوي الذي يعقد برعاية كريمة كل عام بما يعزز الصلات الحميمة بين كوكبة من رواد العمل الخيري في مملكة الإنسانية وإثراء خبرات الجمعية وتقديم الرأي والمشورة فيما يرون على صعيد قضية الإعاقة ودمج المعوقين وتسهيل حياتهم في ضوء مشاهداتهم واتصالاتهم محلياً ودولياً،

كما يمثل البرنامج تجسيداً للقدوة لجيل الشباب من أبناء الوطن لمحاكاة قصص نجاح وملاحم بذل وعطاء جعلت العمل التطوعي والتكافلي في سلم الأولويات والمسؤوليات الاجتماعية والوطنية لهذه القدوة،

ويتيح البرنامج الفرصة لأعضاء الشرف الراغبين لبناء علاقات إنسانية مع أطفال الجمعية وذويهم بما يحقق أعلى درجات السعادة والراحة النفسية لأطراف هذه العلاقة.

ويجسد البرنامج نهج الوفاء تجاه الشركاء الذي يمثل أحد ثوابت الجمعية منذ تأسيسها إيمانا من القائمين عليها بأن قضية الإعاقة هي قضية مجتمعية تتطلب تكامل الجهود، وأن القطاع الخاص ورجال الأعمال يعدون في مقدمة الفاعلين في هذه القضية.

حيث تحرص الجمعية على بناء علاقة استراتيجية مع مؤسسات القطاع الخاص، وتوثيق تلك الشراكات من خلال قنوات عدة كالعضوية الشرفية، أو قوائم الشرف، أو إطلاق أسماء كبار الداعمين على مراكزها والأقسام والوحدات داخلها، إضافة الى إصدار مطبوعات توثق تلك المبادرات.